Tahawolat

دخلت أول سيارات "أستون مارتن" الرياضية متعددة الاستخدامات "دي بي إكس" مراحل التطوير النهائية في برنامج الاختبار الأكثر شمولية في تاريخ العلامة التجارية البريطانية والتي أكدت اليوم تعزيز سيارتها المرتقبة بمحرك هو الأقوى في فئته.


ومع تجارب القيادة العملية اليومية لساعات طويلة وتقييم الأداء على المسار في مواقع مختلفة حول العالم ركز كبير المهندسين مات بيكر وفريقه على أعمال التطوير الكفيلة بتوسيع القدرات الديناميكية المطلوبة من سيارة "دي بي إكس".

وخلال اختبار المتانة على حلبة السباق الصعبة في نوربورغرينغ، حققت "دي بي إكس" سرعة أكبر عند المنعطفات تضاهي سيارات "فانتاج" الخارقة، وتخطت أرقام الفرملة نظيرتها في فئة السوبر جي تي، "دي بي إس سوبرليغيرا". وبفضل هذا المزيج الفريد من الأداء في سيارة رياضية متعددة الاستخدامات، وخلال نظام الاختبار المعتاد، نجح الفريق الهندسي في "أستون مارتن" في تحقيق زمن أقل من 8 دقائق لكل لفة على حلبة نوردشليف.


محرك "دي بي إكس" 8 أسطوانات V8 مع شاحن توربيني مزدوج سعة 4.0 ليترات، ويتفوق محرك V8 في "دي بي إكس" على نظرائه في "فانتاج" و"دي بي 11" الرياضية الخارقة، من حيث الأداء، فيقدم قوة 550 حصاناً، وعزم دوران يصل إلى 700 نيوتن متر.

وقد أثبتت اختبارات السرعة العالية أن "دي بي إكس" نجحت بالفعل ولعدة مرات في تجاوز سرعة 180 ميلاً في الساعة، على أن يتم تحديد أرقام السرعة القصوى ومعدلات التسارع النهائية في المرحلة النهائية من الاختبار.


وقال مات بيكر، كبير المهندسين لدى "أستون مارتن": "للتأكد من توفير إمكانية الاستخدام اليومي مع التحسينات التي يتوقعها مالكو السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات، اتجهت أعمالنا نحو معايرة وضبط المحرك V8 المزود بشاحن توربيني سعة 4.0 ليترات. واتجه تركيزنا نحو مطابقة ذلك مع ديناميكيات القيادة الجذابة للسائق، والتي لطالما ترافقت مع علامتنا التجارية وتأصلت في كافة سياراتها، وكانت مؤشراً مبكراً للأداء العام الواعد في السيارة".

ومن المقرر أن يتم الكشف عن سيارة "دي بي إكس" في ديسمبر.


المصدر: الرؤية



آراء القراء

0

أضف تعليقاً



الرسالة البريدية

للاتصال بنا

هاتف +961 1 75 15 41
موبايل +961 71 34 16 22
بريد الكتروني info@tahawolat.net