Tahawolat
صدر حديثًا عن دار الآن ناشرون وموزعون، كتاب "بلاغة القصيدة الحديثة: تمظهرات الشكل وتجوهرات الدلالة" قراءات شعرية عبد الرزاق الربيعى، للدكتور على صليبى المرسومى، بمشاركة عدد من النقاد وهم الدكتورة فاتن عبد الجبار، والدكتور محمد جواد على، والباحث محمد يونس صالح.

ويلقى الكتاب الضوء على تجربة الربيعى الشعرية التى بدأت منذ مطلع الثمانينات وتميزت بجديتها وعصريتها خلال وجوده فى العراق، ثم بعد هجرته إلى اليمن، وأخيرا السلطنة، كما تؤكد فصول الكتاب أن شعر الربيعى فى صورته العامة مندمج بالحياة اليومية بكل طبقاتها وظلالها ومستوياتها، ويكاد يكون سيرة شعرية مكتنزة للتفاصيل الحياتية العراقية.

 

ويتفق النقاد المشاركون فى الكتاب على أن لغة الربيعى سهلة ممتنعة وذات طابع سردى ودرامى وتشكيلى بحسب طبيعة موضوع القصيدة ورؤيتها وفكرتها، لذا جاءت الصور الشعرية لديه مسردنة أو ممسرحة أو مشكلنة، وذلك لأن الشخصيات الشعرية تظهر كثيرا فى قصائده بأشكال وتمظهرات متنوعة، وبعض هذه الشخصيات له جذور واقعية وبعضها الآخر متخيل.

وبحسب الكتاب، يبرز موضوع الحب لدى الربيعى بوصفه من الموضوعات الشعرية الأكثر حضوراً واستئثاراً فى مدونته الغزيرة، وهو موضوع نوعي في شعره، وكأنه يعبّر عن طبيعة درامية تكون فيها قصة الحب متمظهرة على مسرح القصيدة.

يتضمن الكتاب أربعة فصول، جاء الأول منها تحت عنوان "عتبة التصدير وفاعلية التركيز" للباحثة الدكتورة فاتن عبد الجبار، أما الفصل الثانى فقد جاء بعنوان "شعرية الماء فى قصائد عبد الرزاق الربيعي" للباحث الدكتور على صليبى المرسومى، ثم تناول الباحث فصلاً آخر فى الموضوع بعنوان "شعرية الماء بين العنوان والنص"، وفى الفصل الثالث درس الناقد الدكتور محمد جواد على البنية السردية فى قصيدة "مواسم أزمنة الانكسار" للربيعى، وجاء الفصل الرابع والأخير بعنوان "النصوص المتعالقة: قراءة في قصدية التداخل الوزني"، للباحث محمد يونس صالح.

المصدر: اليوم السابع

آراء القراء

0

أضف تعليقاً



الرسالة البريدية

للاتصال بنا

هاتف +961 1 75 15 41
موبايل +961 71 34 16 22
بريد الكتروني info@tahawolat.net