Tahawolat

نالت الفنانة التشكيلية التونسية فاطمة سامي، المقيمة في مدينة صيدا اللبنانية، جائزة النقاد الخاصة في المسابقة الدولية للفن التشكيلي التي نظمتها بلدية لاريسي الإيطالية، وهي الفنانة العربية الوحيدة المشاركة في المسابقة إلى جانب 129 فنانا تشكيليا من بلدان أوروبية.

والمشاركة هي الأولى من نوعها للفنانة التونسية في مسابقة دولية للفن التشكيلي إلى جانب مشاركاتها في العديد من المعارض الدولية حول العالم.

وفازت الفنانة سامي بجائزة لجنة التحكيم التي تضم نخبة من الفنانين التشكيليين العالميين إلى جانب القيّمين على المسابقة والراعي الرسمي لها، بلدية لاريسي الإيطالية، وذلك عن لوحتين شاركت بهما في المسابقة.

وقالت الفنانة سامي إن هذا الفوز يعني لها الكثير كونها المشاركة الأولى لها في مسابقة عالمية، وكونها الفنانة العربية الوحيدة التي تمكنت من الحصول على الجائزة بين عدد كبير من الفنانين العالميين المشاركين، وتوجت بنيلها الجائزة.

وأضافت “أحببت من خلال هذه المشاركة أن أعلّي راية تونس والوطن العربي كامرأة فاعلة في المشهد التشكيلي العالمي”، كاشفة عن أن إحدى لوحتيها الفائزتين بالجائزة تحمل اسم “تونس”، وهي عبارة عن وجه امرأة نصفه معتم ونصفه مضيء وأزرق، وهي ترمز إلى الواقع الذي عاشه العالم العربي وما شهدته المنطقة من ثورات وأحداث بدأت بالثورة التونسية، معبرة عن اعتزازها الكبير بهذا الإنجاز.

وللإشارة فإن فاطمة سامي التي تقيم  منذ سنوات بلبنان، نظمت وشاركت في العديد من المعارض الفنية الدولية والمحلية على غرار باريس وفيينا ومصر والأردن وإيطاليا أين كللت هذه المسيرة الفنية بالكثير من النجاحات على المستويين الإقليمي والدولي، كما منحت لقب “سفيرة جمعية لا للعنف”.

المصدر: العرب اللندنية

آراء القراء

0

أضف تعليقاً



الرسالة البريدية

للاتصال بنا

هاتف +961 1 75 15 41
موبايل +961 71 34 16 22
بريد الكتروني info@tahawolat.net