Tahawolat

 تلقت فيليس بونتينغ وهي جدة تبلغ من العمر 99 عاما، رسالة حب من خطيبها الجندي المفقود بيل ووكر، بعد أكثر من 77 عاما من كتابتها.


وكانت بونتينغ قبلت عرضا للزواج من ووكر، الذي نقل إلى الهند خلال الحرب العالمية الثانية، ولم تسمع عنه أي أخبار بعد ذلك.


وعثر الغواصون على الرسالة مؤخرا في قاع المحيط، حيث استقرت هناك بعد غرق سفينة تجارية من قبل غواصة “يو بوت” الألمانية عام 1941، واستعيدت رسالة الحب من الجندي الشاب العاشق بشكل لا يصدق، مع أكثر من 700 رسالة أخرى من حطام السفينة البريطانية “أس.أس غرسوبا”.


وتساءلت بونتينغ طوال السنوات الماضية، عما حدث لخطيبها ووكر، حتى الآن، لا تعرف على وجه اليقين ما إذا كان قد توفي في الحرب أم لا.


وبحسب موقع روسيا اليوم، قالت الجدة التي تملك أربعة أحفاد لديهم سبعة أطفال “لا أستطيع أن أصدق أن الرسالة كانت في قاع البحر والآن يمكنني قراءتها”، مضيفة “لا أعتقد أن بيل نجا من الحرب، وإلا لكان عاد مباشرة إلى عنواني كنا سنتزوج”.


وتعود الرسائل الشخصية الـ700 التي عثر عليها في سفينة الشحن الغارقة قبالة ساحل إيرلندا، إلى العديد من الجنود الذين شاركوا في الحرب.


المصدر: العرب اللندنية

آراء القراء

0

أضف تعليقاً



الرسالة البريدية

للاتصال بنا

هاتف +961 1 75 15 41
موبايل +961 71 34 16 22
بريد الكتروني info@tahawolat.net