Tahawolat
بعد أشهر على تحقيقها رقماً قياسياً (450.3 مليون دولار أميركي) في مزاد مخصّص للفن المعاصر وفن ما بعد الحرب أقامته دار كريستيز» في نيويورك، شكّك المؤرّخ الفني ماثيو لاندروس، من جامعة «أكسفورد»، بأن تكون لوحة «سالفاتور مندي» (1506 ــ 1516) تحمل حصراً توقيع ليوناردو دا فينشي (1452 ــ 1519).

نقلت صحيفة الـ «غارديان» البريطانية، أخيراً عن لاندروس قوله إنّ «غالبية اللوحة رسمها معاونه برناردينو لويني الذي لا تتعدّى أرباح أعماله الـ 1.29 مليون دولار».

«من خلال النظر إلى النسخ المختلفة من أعمال طلّاب ليوناردو، يمكن للمرء أن يرى أنّ لويني يعتمد في رسمه الأسلوب الظاهر في «سالفاتور مندي»...»، يقول. ثم يشدّد على أنّ «دا فينشي لم يساهم في هذه اللوحة سوى بنسبة 5 إلى 20 في المئة».

اللوحة التي استعارها متحف «اللوفر أبو ظبي» ويُعتقد أنّ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان اشتراها بواسطة أمير سعودي يُدعى بدر بن عبدالله بن محمد الفرحان آل سعود، تصوّر المسيح وهو رافع يده اليمنى وفي يده اليسرى كرة زجاجية يعلوها صليب.

غير أنّ ماثيو لاندروس ليس الوحيد الذي يعبّر عن هذا الرأي، إذ يشارك في هذا التوجّه أيضاً الألماني فرانك زولنر (جامعة لايبتزيغ)، وتشارلز هوب المتخصص في عصر النهضة في إيطاليا، وغيرهما.


المصدر: الأخبار

آراء القراء

0

أضف تعليقاً



الرسالة البريدية

للاتصال بنا

هاتف +961 1 75 15 41
موبايل +961 71 34 16 22
بريد الكتروني info@tahawolat.net