Tahawolat
غضب كبير أصاب أهالي محافظة الفيوم المصرية، بعد عرض الحلقات الأولى من مسلسل "كلبش 2" الذي يقوم ببطولته أمير كرارة، ويعرض في شهر رمضان الجاري، وذلك بسبب الصورة السيئة التي ظهرت بها المحافظة وبالتحديد مركز يوسف الصديق، ضمن أحداث العمل، والإشارة إلى ارتباطها بالإرهاب والأحداث التي تتعرض لها أجهزة الأمن على يد الإرهاب.

الأمر لم يقف عند حد الغضب الجماهيري لأهل المحافظة، بل وصل إلى أعضاء مجلس النواب الذين يمثلون المحافظة، بعدما تقدموا بطلبات إحاطة من أجل اتخاذ الإجراءات القانونية ضد صناع المسلسل، وما تسببوا فيه من أذى نفسي لأهالي المحافظة.

كما تم تدشين وسوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أجل الرد على أمير كرارة بطل المسلسل، والتأكيد على أن محافظة الفيوم لا تتبنى الإرهاب.

من جانبه حاول أمير كرارة أن يوضح وجهة نظر صناع العمل الفني، من خلال مداخلة هاتفية أجراها مع الإعلامي وائل الإبراشي، أكد فيها أن المسلسل لم يعمم الأمر، خاصة أن أي مكان يتواجد به الجيد والسيئ، وحينما ورد اسم المنطقة بالمسلسل لم يكن القصد من ورائه الحديث عن كون محافظة الفيوم هي المعنية بالأمر.

وأوضح بطل المسلسل أنه لا يستطيع التوغل في الأمر بشكل أكبر، خاصة أنه يرتبط في المقام الأول بمؤلف المسلسل، ولكنه متأكد من كون المؤلف لا يمكن أن يخطئ في حق أهالي الفيوم.

واعترف كرارة بكونه لم يتوجه لزيارة الفيوم هو ومؤلف المسلسل قبل الشروع في تصوير العمل، وذلك في رده على سؤال السيد ربيع أبو لطيعه عضو مجلس النواب عن المحافظة.

وأوضح عضو مجلس النواب أن غضب الأهالي يأتي بسبب رغبتهم في عدم العودة مرة أخرى إلى الصورة السلبية التي أخذت عن المحافظة قبل أكثر من 20 عاماً، حينما كانت المحافظة بوجه عام ومركز يوسف الصديق بوجه خاص يتم الإشارة إليه على كونه يحتضن الإرهاب.

ومن أجل حل الأزمة التي حدثت، أكد أمير كرارة أنه سيتوجه إلى محافظة الفيوم خلال الأيام المقبلة، من أجل إنهاء أي سوء تفاهم حدث لدى الأهالي.



المصدر: العربية

آراء القراء

0

أضف تعليقاً



الرسالة البريدية

للاتصال بنا

هاتف +961 1 75 15 41
موبايل +961 71 34 16 22
بريد الكتروني info@tahawolat.net